Slider

الأهداف

الأهداف

توفير خريج متميز يقابل الاحتياجات المتجددة لسوق العمل المحلية والخارجية، توفير فرص التعليم... المزيد

الرسالة

الرسالة

تبوأ مكانة مرموقة ضمن أفضل خمسمائة كلية فى العالم... المزيد

الرؤية

الرؤية

التفوق فى تقديم خريج متميز يقابل الإحتياجات المتعددة لسوق العمل المحلي والخارجي... المزيد

كلمة عميد الكلية

تعتبر كلية التجارة - جامعة بنها إحدى الكليات الكبيرة والعريقة بالجامعة والتى تتميز بتطور مناهجها ومقرراتها التي تدرس في مرحلة البكالوريوس وفى مرحلة الدراسـات العليا وبرامج التعليم المفتوح والتدريس بالشعبة الإنجليزية. ويزداد أعداد الخريجين منها سنـة تلو الأخرى منذ نشأتها حتى الآن، وأصبح للخريجين مكانتهم في سوق العمل لما يتميزون به من إعداد وتأهيل علمى جيد بما يواكب أحدث المناهج الدراسية في مجال العلوم التجارية ويوجد بالكلية العديد من أنظمة التعليم المختلفة باللغتين العربية والإنجليزية والتى تتناسب مع ظروف الطلاب المختلفة. والتعليم فى مرحلة الدراسات العليا يتتميز بالبرامج والدبلومات التى تواكب معظم متطلبات سوق العمل، ولاسيما درجـات الماجستير والدكتوراه التى تقدمها الكلية من خلال الأقسام الأربعة التى تقوم عليها الكلية وهـى المحاسبة، وإدارة الأعمال، والإقتصاد، والإحصاء، إلى جانب منح الكلية لبرنامج درجة الماجستير المهني لغير التجاريين... المزيد

الأستاذ الدكتور/ محمد سعيد بسيوني

الخميس, 12 أيلول/سبتمبر 2019 11:38

وزيري التعليم العالى والاتصالات يتفقد جناح كلية الحاسبات والذكاء الإصطناعي بجامعة بنها في معرض الابتكار والذكاء الاصطناعي مميز

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

تفقد الدكتور/ خالد عبد الغفار - وزير التعليم العالى والبحث العلمي، والدكتور/ عمرو طلعت - وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور/ محمد لطيف - أمين المجلس الأعلى للجامعات جناح كلية الحاسبات والذكاء الإصطناعي بجامعة بنها في المعرض المقام على هامش المؤتمر العلمي الاول للذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا المعلومات.
وقالت الدكتورة/ هالة زايد - عميدة الكلية انة تم عرض اثنين من مشروعات تخرج الطلاب بها والتي حازت على اهتمام الحضور بالمعرض مشيرة إلى ان المشروعان يندرجان تحت تطبيقات الذكاء الاصطناعي.
واشارت زايد إلى ان المشروع الأول هو ذراع روبوت للتعامل عن بعد مع المواد الخطرة والثاني هو تطبيق لإنترنت الأشياء مع تقنيات الذكاء الإصطناعي في مجال الزراعة وكلا من المشروعين حصلا عن دعم من أكاديمية البحث العلمي.
واضافت أن المشروع الثاني وصل للتصفيات النهائية لمسابقة DELL-EMC من ضمن أفضل 10% من المشروعات المقدمة على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا وعددها 350 مشروعا.

قراءة 69 مرات آخر تعديل على الخميس, 12 أيلول/سبتمبر 2019 11:44